Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

زهرة والمريخ

أهـــــلا أهـــــلا
موضوع زهرة و المريخ بديت في سنه ٢٠١٣ اكتب واقتبس من الكتب وكنت احسها معلومات مره مفيده 
وشاركتها معكم في انستقرام والمدونه 
المواضيع لسه موجوده في مدونتي القديمه و بحاول انقلها مع بعض التعديلات 

قبل مانبدأ لازم تحطين فبالك انه انتي لحالك اللي تكملين نفسك بنفسك 
 ،وهذي المواضيع مجرد لفهم احبابنا من الجنس الاخر ابوك ، اخوك ، خطيبك ، زوجك 

والاهم لازم تعرفين انه التغير يبدأفيك انتي واذا غيرتي اللي بداخلك بيتغير اللي حولك
إن المرأة التي تحب نفسها تعتز بها وتهتم بها، لذلك تبدوا مرحة طوال الوقت وسعيدة ومبتهجة مهما حدث، لكن المراة التي لا تعطي نفسها حقها يبدوا عليها الإهمال والتعاسة.ان الرجل بالفطرة يميل للمرأة المبتهجة السعيدة ومو بس الرجل اي شخص يميل للانسان المرح اللي ماينكد جوه اللي يحسسه بالراحه و السعاده ,و لن تكوني سعيده قبل ان تحبي نفسك كيف تحبين نفسك ؟لا انا ولا غيري يقدر يقولك كيف تسعدين نفسك انتي شوفي ايش اللي يسعدك و سويه ، بالاهتمام بنفسك , الانشغال بالامور التي تسعدك , بالاستجمام بالتسوق , بالرياضه , بقراءة كتاب , بزيارة صديقاتك … عيشي حياتك .. وقومي بما يسعدك

ولان موضعنا تحديدا عن الزهرة و المريخ لازم نفهم هالعلاقه بأكثر من هالجانب

حتى تتمكني من فهم عالم المراة و عالم الرجل بطريقه مرحه و سهله .. تخيلي بان المرأه اتت من كوكب الزهرة و الرجل اتى من كوكب المريخ ,كوكبين مختلفين تماما عن بعضهما ثم اجتمعوا في كوكب “الارض” .حين تم اللقاء انبهروا ببعض لاختلافهم عن بعض حيث ان كوكب المريخ كله رجال و كوكب الزهره كله نساء و في تلك اللحظه نسي كلا الطرفين هذه الحقيقة الهامة و هي ” انهم من كوكبين مختلفين”

يجب أن تعلمي أولاً أن المريخيين يختلفون اختلافاً جذرياً عن الزهريات , فهم يحتاجون إلى أشياء لا تحتاج إليه الزهريات , والعكس . ومما يزيد الأمر تعقيداً هو أن المريخيين يعالجون مشكلاتهم مع الزهريات بنفس الأساليب التي يعالجون بها مشكلاتهم مع المريخيين أنفسهم , وما علموا أنه باختلاف طبيعة الزهريات عنهم ؛ تختلف طبيعة المشكلات أيضاً وتختلف طرق الحل , وهذه المشكلة أيضاً تكون لدى الزهريات . ومن هنا تنتج المشاكل التي لا نعرف أننا نحن من سببناها لأنفسنا . وينهي الجميع إلى عدم الرضالذلك الرجال والنساء كلهم يشعرون عادةً بأنهم يعطون ويعطون ولكنهم لا يحصلون في النهاية على مقابل . والحقيقة أن كليهما يعطي الحب ولكن ليس بالاسلوب المرغوب. . – المرأة تريد االرعاية و الاهتمام، بالمقابل الرجل يريد الثقة – المراة تريد من الرجل أن يفهمها، بالمقابل هو يريد ان تتقبله – المراة تريد الاحترام، بالمقابل الرجل يريد التقدير -المراة تريد الاخلاص، بالمقابل الرجل يريد الاعجاب – المراة تريد التأييد و المساندة، بالمقابل الرجل يريد المرافقة من المراة – المراة تريد الطمأنينة، بالمقابل الرجل يريد التشجيع 

ان شالله بنحكي اكثر عن كل خصله سواء رأي او اقتباس لكن نبدأ بأهم نقطه من وجهة نظري

حبي نفسك

ان موقفك من نفسك وشعورك تجاه ذاتك ذلك هو ما يتبناه الرجل في معاملته لك تصرفي وعاملي نفسك كجائزة ثمينة وستحولينه الى مصدق
هالنقطة تؤكد بان التحول يبدأ دائما” من الداخل فاذا كنت تعتقدين انك لست اهلا” للاحترام ولا تحترمي نفسك ولا تقدرين ذاتك فلا تنتظري منه ان يحترمك او يقدرك..فالرجل كائن ذكي وحتما” سيشعر بما تكنينه تجاه نفسك
. تعتقد معظم النساء أن العناية بالنفس تعني زيارة الصالون، أو برد الأظافر، أو الإستحمام، وان الامر أعمق من ذلك بكثير، فالعناية بالنفس هي جزء أساسي من برنامج استعادة الذات، ويتطلب إجراءات غاية في الدقة، وتغييرات جوهرية جريئة،كما أن المرأة تتسم بالعشوائية والسطحية ما أن يرتبط الأمر بمشاعرها، إلا أني أحب أن أقول، أن الحياة تستلزم المزيد من الحزم.
العناية بالنفس سلسلة مترابطة، وذات مفهوم شامل، فعليك أولا أن تنظري نحو ذاتك بعين عادلة، لتكتشفي أن الصحة النفسية تقود إلى الصحة العاطفية، والصحة البدنية تقود إلى الصحة الذهنية، وهكذا.
 .أن المرأة يا أخواتي تعلم في عصرنا هذا أن عليها أن تهتم بنفسها وبزينتها لكي تبدو جميلة في عيني زوجها،ولكنها تخطئ في تفسير نوعية هذا الإهتمام…. تعتقد أن الإهتمام يعني أن تدخل إلى الحمام سريعا قبل عودته لكي تغتسل، أو أن تسرع لصالون التجميل!! كم مرة دخلت فيها إلى الإستحمام مستعجلة،؟؟ 🚿كم مرة غسلت شعرك بسرعة وقسوة؟؟ كم مرة فعلت ذلك من اجله فقط؟؟ كم مرة تناولت اي شيء من على الطاولة؟؟ وكم مرة أكلت بنهم من شدة حزنك، ؟؟ أو حرمت نفسك وجبة الغداء بسبب ضيقك منه؟؟ كم مرة عملت رجيم قاسي علشان تعجبينه،؟؟ كم مرة صبغت شعرك علشان تبهرينه..؟؟ ولاحياة لمن تنادي؟؟؟ كل هذا للأسف والجوهر وحدة تعبانة ملانة زهقانه، وطالعة روحها……. ما ينفع فمهما تغير المظهر بقي الجوهر الإهتمام بالنفس يعني اهتمي بنفسك لأجلك أنتي💜، …العناية بالنفس هي بان تاخذي استراحة من كل هذا…. وأنظري ماذا تريدين أنتي، وهكذا فقط ستبهرينه!!يعني باختصار حبي نفسك ، دلعي نفسك لنفسك من كتاب

 (تمسكي بعالمك الخاص)
 معظم النساء يتوقون الى الحصول على اشياء من الرجل…يجدر بهن ان يقدمنها هن لانفسهن..!! تعتقد الفتاة الحبوبة/الطيبه للاسف بأنها كل ما اعطت كلما حازت على رضا الرجل وكلما قدر لها الرجل ذلك.._وبالتالي تشعر بالرضا عن نفسها..فهي تجهل للاسف ان الرضا عن النفس يبدأ من الداخل . ولكن حينما يأت الوقت الذي تتوقع فيه ان يرد لها المعروف..فانها تصدم وتحبط وبشدة..!! لا يدرك الرجل حجم التضحيات التي قامت بها الحبوبة لانها وببساطة ما ان دخل حياتها حتى غيرتها 180 درجة لتتوافق مع ما يناسب حبيب القلب…لذا فهو تعود على ذلك..فلم ولن يشعر بما قدمته من تضحيات..لانه مجاني..ولم يطلب منك اساسا
 وللاسف فان الفتاة الحبوبة بعد ان تتخلى عن كل شيء لرضى عيون سي السيد فهي تبدأ بمطالبته بفعل الشيء ذاته وتمضية جل وقته معها ولكنها تنصدم بأنه لن يغير حياته ولن يتخلى عن هواياته وصداقاته لسواد عيونها ..!! وما ان تشعر بذلك حتى تبدأ بالضغط عليه والحنه والرنه..!! 
ولكنه في المقابل لا يشعر بهذا الضغط من المستقله/القوية فهو يشتاق اليها اشد الشوق.. ويحترمها لانها لا تتصرف كالحبوبة..فهي تبدو له امرأة سعيدة لها عالما و”عايشة حياتها” به وبدونه..!!فالمرأة تبدو امنه وقوية اكثر في عين الرجل عندما يشعر بانه لم يستطع بان يغير حياتها وهويتها فتبدو راضيه عن نفسها امامة وسعيدة..ولذا فهو يعشقها.


من كتاب
why do man love bitches
men are from mars women are from venus

باذن الله كل فتره بينزل موضوع في قسم روقي معاي

شكرا

ويسعدني لو سمعت آرائكم في التعليقات وتجاربكم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: